فن

«الأرملة الطروب» يثير مجددا أزمة حقوق المبدعين

أثار إعلان دار الأوبرا المصرية عن عرض أوبريت “الأرملة الطروب”، ضمن برنامجها لشهر يوليو الجاري، مجددا أزمة حقوق الملكية الفكرية للمبدعين من الأدباء والملحنين وغيرهم.

فقدأطلق عدد من الكتاب والمهتمين بالشأن الثقافي، حملة توقيعات، مطالبين إدارة دار الأوبرا بوقف عرض الأوبريت الذي أعلنت عزمها عرضه خلال الأسبوع الجاري.

وقال بيان الحملة: “نستنكر نحن الموقعين أدناه من كتاب ومثقفين وصحفيين وفنانين وكل من يقف ضد نهب حقوق الكتاب قيام دار الأوبرا المصرية بعرض أوبريت الأرملة الطروب، الذي عربه الشاعر الكبير الراحل عبد الرحمن الخميسي لأكثر من عشر سنوات، من دون التعاقد مع أبناء الخميسي وهم ورثته الشرعيون أو دفع أي مستحقات عن عمل ناجح يوفر للأوبرا الكثير من الأرباح”.

وطالب البيان بوقف عرض العمل، وتعويض أبناء الخميسي ماديا عن إغفال اسم الخميسي عند عرض العمل، ومحاسبة المسئولين “عن تلك المهزلة التي تصل لحد عرض عمل بالقوة رغم أنف أصحاب العمل”، حسب البيان.

من جانبه، نشر أحمد الخميسي البيان على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مضيفا: “دار  الأوبـرا نـمـوذج صارخ لـلـفـساد الـمالي والـثــقـافـي،.. يعلن مجدي صابر مدير الأوبرا أن أوبريت ” الأرملة الطروب” سيعرض في مطلع يوليو بعد أيام في كل الحالات، هذا مع أن ورثة حقوق المؤلف أبناء الخميسي لم يوقعوا عقدا معه بذلك”.

وتابع: “هل سمع أحد من قبل بجرأة ونهب علني كهذا؟! .. يعرضون بدون تعاقد ما لايملكون، ويدعي أنه دعاني للتفاهم مع الشئون القانونية، وهو ما لم يحدث، .. وأتبع ذلك بأنه مسافر لمدة أسبوع، أي إلى حين يبدأ عرض العمل”.

ولم يتسن الحصول على تعليق من إدارة الأوبرا على ما تضمنه البيان، بسبب عطلة رسمية اليوم الأحد بمناسبة ذكرى 30 يونيو، إلا أن إدارة الأوبرا تداركت في بوستر جديد عن العرض إضافة اسم عبد الرحمن الخميسي، بصفته كاتب النص العربي للأوبريت.

ومن المقرر أن يبدأ عرض الأوبريت يوم الخميس المقبل على المسرح الكبير بدار الأوبرا، بمشاركة فرقة أوبرا القاهرة وفريق باليه القاهرة وأوركسترا القاهرة السيمفوني بقيادة الموسيقار هشام جبر، ويستمر العرض ثلاثة أيام.

مقالات ذات صلة

إغلاق