رؤى

1522: ثورة المسلمين المنسية

في ليلة رأس السنة عام ١٥٢٢ وبينما كان المستعمرون الأسبان في جزيرة هيسبانيولا (جمهورية الدومينيكان في الوقت الحالي) منشغلين باحتفالات عيد الميلاد٫ حدث ما لم  يكن يتوقعه  أحد منهم.

حيث قرر مجموعة من العبيد الأفارقة الذين أتى بهم الأسبان إلى الجزيرة أن يثوروا على من استعبدوهم وجلبوهم من بلدانهم الأصلية إلى إحدى جزر ما أسماه الإسبان ب”العالم الجديد” والتي كان يحكمها آنذاك – وياللمفارقة- باسم العرش الإسباني نجل كريستوفر كولومبوس.

تجارة العبيد
تجارة العبيد

أول تمرد في العالم الجديد

ورغم قلة عدد الثائرين والذي لم يتجاوز – وفقاً لأغلب التقديرات – عشرين ثاىراً٫ إلا أن هذا لم يمنعهم من أن يَهبُّوا ضد جلاديهم وأن يستخدموا المناجل – التي طالما أُجبروا على استعمالها لحصد أراضي مالكيهم- كسلاح ضدهم.

أخذ العبيد الغاضبون – وفقاً لشاهد عيان هو المؤرخ الاستعماري الإسباني فرنانديز دي أوفييدو- يخرجون تباعاً من مزارع قصب السكر التي كانوا يعملون بها ويجتمعون في مكان قريب مع حلفائهم.

كمن الثائرون للأسبان المحتفلين بعيد الميلاد وقتلوا منهم أعداداً كبيرة وأثاروا حالة من الهلع والرعب في أوساطهم٫ كما حرروا عدداً من سكان الجزيرة الأصليين الذين استعبدهم الاسبان.

ورغم أن هذه الثورة – كما يؤكد المؤرخ الأمريكي أندرو لاولر-  قد قُمعت في مهدها على يد القوات الإسبانية المتواجدة في الجزيرة آنذاك إلا أن ما ميز تلك الثورة هو أمران : الأول : أنها تعد أول تمرد يقوم به العبيد في العالم الجديد منذ “اكتشافه” على يد كريستوفر كولومبوس عام ١٤٩٢ والثاني أن أغلب هؤلاء العبيد المتمردين كانوا من مسلمي غرب إفريقيا.

وكان الإسبان قد بدأوا في استجلاب المسلمين من غرب أفريقيا كعبيد للعمل في مزارعهم في الأمريكتين وجزر الكاريبي منذ مطلع القرن السادس عشر.

العمل في مزارع قصب السكر
العمل في مزارع قصب السكر

وكان أهم ما يميز هؤلاء العبيد المسلمين هو إجادتهم التامة للقراءة والكتابة باللغة العربية بحكم حفظهم للقرآن الكريم.

ووفقاً لدراسة للباحثة في جامعة “بايس” الأمريكية نادية أحمد فإن خمس العبيد الذين تم جلبهم من أفريقيا الى الأمريكتين في تلك الفترة كانوا من المسلمين.

ولما كان هؤلاء المسلمون يمثلون الفئة المتعلمة بين العبيد المجلوبين من أفريقيا كان من الطبيعي أن يقودوا بني جلدتهم في ثورتهم ضد الاسبان.

ويوكد هذا ما ذكره دي أوفييدو من أن العبيد المتمردين كانوا يتحدثون لغة الولوف وهي لغة جماعة عرقية أفريقية منتشرة بكثرة في دول غرب أفريقيا مثل السنغال.

وتشير نادية أحمد إلى أن هؤلاء المتمردين ورغم قمع ثورتهم إلا أن اعداداً منهم نجحت في الفرار الى الجبال والتحصن بها وتشكيل مجتمعاتهم الخاصة التي ظل الإسبان يخشونها.

ما أشبه الليلة بالبارحة

كان لهذه الثورة آثارها العميقة٫ فقد أدرك العرش الإسباني مدى خطورة وجود هؤلاء العبيد المتعلمين في مستعمراته في العالم الجديد فأصدر الملك الاسباني تشارلز الخامس تعليماته بمنع العبيد الذي يشتبه في كونهم مسلمين من الوصول الى الأمريكتين.

YouTube video

وثائقي حول أول ثورة للعبيد الأفارقة المُسلمين في الأمريكتين

وأرجع القرار الذي صدر في العام التالي سبب تمرد العبيد الى عقيدتهم الدينية٫ وفي قرار آخر أصدره العرش الإسباني ايضاً عام ١٥٤٣ بدا واضحاً خشية المستعمرين الأسبان من تلك العقيدة التي  تشجع العبيد على التمرد وطلب الحرية.

وأوضح القرار أن المسلمين ينبغي منعهم من الوصول الى أراض “لا يزال الإيمان فيها أمراً حديث العهد” مشيراً إلى أنه ينبغي منع انتشار “العقيدة المحمدية” أو أي عقيدة أخرى سوى عقيدة الكنيسة الكاثوليكية الاسبانية.

وحددت القرارات الملكية الإسبانية المتتالية في هذا الصدد ضرورة منع استجلاب العبيد من شعب الولوف أو أي من المجموعات العرقية التي قامت بالتمرد واللافت هنا أن المجموعات العرقية التي تسميها هذه القرارات كانت في أغلبها تدين بالإسلام.

إلا أن هذه القرارات – وفقاً للمؤرخ البريطاني توبي جرين- كان لها أثر محدود للغاية حيث إن تجار الرقيق تجاهلوا هذه القرارات الملكية واستمروا في جلب الأفارقة المسلمين عبر سفنهم الى العالم الجديد بسبب كونهم صناعاً مهرة مما يجعلهم بالضرورة أغلى سعراً.

أحداث الثورة

وبطبيعة الحال استمرت ثورات هؤلاء المجلوبين٫ الأمر الذي دفع المستعمرين الأسبان الى الشكوى من “التحريض على الثورة” الذي يمارسه المسلمون وخشيتهم من أن ينشروا عقيدتهم في أوساط السكان الأصليين.

ولعله من الطريف حقاً أن ما مارسه ملك إسبانيا في القرن السادس عشر الميلادي من محاولة “حظر المسلمين” هو ذاته ما لجأ إليه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في القرن الحادي والعشرين٫ وفي كلتا الحالتين كان هؤلاء الحكام يشيرون بأصابع الاتهام الى عقيدة هؤلاء الذين يسعون لحظرهم٫ متجاهلين حقيقة أن الثورة والعنف لا ينبعان من عقيدتهم الدينية وإنما من الظلم الواقع عليهم.

المصادر:

https://brewminate.com/muslims-and-the-first-recorded-slave-revolt-in-the-new-world-1522/

https://digitalcommons.law.seattleu.edu/cgi/viewcontent.cgi?article=1715&context=sjsj

http://www.dominicanlandmarks.com/Slave-Revolt-1521-Slave-Laws-1522-Monograph.pdf

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock